Search
  • Doaa Hamdy

مبادره الرئيس السيسي لصرف مساعدات شهريه للعماله الغيرمنتظمه.



فيروس كورونا الان هو الوباء الذي غير خارطة العالم من جديد ،لما له من سرعه انتشار كبيره جدا مما يعرض حياه الأفراد علي


مستوي العالم لمخاطر كبيره،وفِي ظل اهتمام الدوله المصريه بالحفاظ علي حياه المواطنين المصريين بشتي الإجراءات الممكنه فقد تم


توقف الكثير من أماكن التي تبقي عرضه للتجمعات ،وعلي الرغم من ان هذه الإجراءات والتشديد علي تنفيذها من شانها التحديد من


انتشار الوباء ولكن من جهه اخري تأثرت العديد من فئات المجتمع اقتصاديا منها،وخاصه العماله الغيراعتياديه

ولذلك أعلن الرئيس السيسي سابقًا عن خطة شاملة بقيمة 100 مليار جنيه لمواجهة تفشي المرض وعواقبه الاقتصادية السلبية وأوضح في بيان أن بيانات العمال المسجلين عبر موقع وزاره القوي العامله تخضع للتدقيق استعدادًا لتقديم الدعم ورفع أعبائهم في ضوء الظروف الاستثنائية التي تواجهها البلاد حاليًا - خاصة العماله غير الاعتياديه

كما أعلن وزير القوى العاملة المصري محمد سعفان أن وزارة القوى العاملة المصرية ستبدأ يوم الأحد ، 12 أبريل الحالي ، صرف الدفعة الأولى من المساعدة المالية التي أعلن عنها الرئيس عبد الفتاح السيسي لحوالي 1.5 مليون عامل غير عادي متضررين من تفشي فيروس كورونا ,ومن المقرر أن يحصل كل مستفيد على 500 جنيه شهريًا ، ليصل المجموع إلى 1500 جنيه على مدى ثلاثة أشهر. وأوضح أن المساعدات سيتم صرفها بين الأحد والخميس من خلال مكاتب البريد على الصعيد الوطني في الأوقات المحددة في الرسائل النصية للهواتف المستفيدة لمنع التجمعات كما إن كل مستفيد سيحصل على بطاقة تأشيرة صراف آلي مجانًا ، لقضاء الدفعة الثانية والثالثة من المساعدة في وقت لاحق للشهرين القادمين. وأنه يمكن للعمال مواصلة تسجيل بياناتهم حتى يوم الخميس القادم على الموقع الرسمي لوزارة القوي العامله حتي يتم دراسه ا

الحالات المستحقه ,وأشار سعفان إلى أن الوزارة خصصت رقم الهاتف 01212201303 لتلقي استفسارات العمال غير القياسية على WhatsApp. وبالفعل إن 500 ألف عامل غير نظامي من جميع أنحاء مصر سجلوا بياناتهم من خلال موقع الوزارة على الإنترنت في غضون أسبوع.

وحث على سرعة التسجيل من العمال غير القياسيين ، لأن تسجيل بياناتهم هو الأساس لصرف هذه المنح الاستثنائية من الحكومة. وأوضح في بيان أن بيانات العمال المسجلين علي موقع القوي العامله تخضع للتدقيق استعدادًا لتقديم الدعم ورفع أعبائهم في ضوء

الظروف الاستثنائية التي تواجهها البلاد حاليًا - خاصة وأن العمال غير القياسيين ليس لديهم دخل ثابت.

وأوضح في بيان أن بيانات العمال المسجلين تخضع للتدقيق استعدادًا لتقديم الدعم ورفع أعبائهم في ضوء الظروف الاستثنائية التي

تواجهها البلاد حاليًا - خاصة وأن العمال غير القياسيين ليس لديهم دخل ثابت,مما يجعل هذه المساعده يمكن لها ان تخفف من التأثيرات الاقتصاديه علي العماله الغير اعتياديه. written by

DoaaHamdy

5 views